تحديث: عروض فيديو تنتشر على الشبكة من No Man’s Sky!

تحديث: بعد المطالبة التي قامت بها سوني من موقع Daily Motion، قام الموقع بإزالة الفيديوهات التي رفعها المستخدم Daymeeuhn إلا إننا في عصر الإنترنت و أصبح هناك أكثر من موقع يضم هذه العروض بعدما رفعها أكثر من شخص.

و بعد إزالة العروض من الموقع كتب Daymeeuhn في موقع Reddit:

سأتوقف عن نشر فيديوهات اللعبة، هيلو جيمز و شون موراي لم يعجبهم هذا، و التعامل مع تبعيات الأمر أصابني بالصداع، لا أريد أن أكون الشخص الذي أفسد هذا الشيء الرائع، سأتوقف عند هذا الحد.

و بعد ذلك تحدث مع موقع كوتاكو و قال أن خيبة أمل شون موراي جعلته يشعر بالسوء حيال تسريب الفيديوهات:

توقعت أن يقوم شون بالتغريد بشكل سلبي عن الأمر، فهذا عمله، لكن علي أن أعترف بعدما شاهدت الكثير من مقابلاته و عرفت كم هو رائع كإنسان، شعرت بالذنب، لم يكن هذا السبب الوحيد لتوقفي عن النشر لكنه عامل مهم.

القصة الأصلية: مما لا شك فيه أن No Man’s Sky هي واحدة من أكثر الألعاب إنتظاراً هذا العام، و قد سبق أن تأجلت اللعبة أكثر من مرة آخرها عندما تأجل إصدارها من يونيو الماضي إلى أغسطس، إلا إن أحد اللاعبين تمكن من الحصول على نسخة مسربة من اللعبة و قام بنشر  عروض فيديو منها على الشبكة.

قام عضو موقع Reddit و الذي يستخدم الاسم المستعار Daymeeuhn من الحصول على اللعبة مقابل مبلغ ضخم من المال وصل إلى 2000 دولار أمريكي حسب قوله من موقع Ebay و بدأ بنشر عروض منها على موقع Daily Motion و يقول أنه مستمر في فعل هذا.

الأكيد أن ليس هذا ما رغبت به سوني الناشرة للعبة أو فريق التطوير Hello Games، و على الأرجح سوني تحاول أن تزيل هذه العروض من الموقع حالياً. كما قام مخرج اللعبة شون موراي بالتغريد عبر موقع تويتر طالباً من الجمهور ألا يشاهدوا العروض.

لقد قضينا سنوات و نحن نملئ اللعبة بالمحتوى و أنتم قضيتم سنوات تنتظرونها فلا تفسدوا اللعبة على أنفسكم.

إن كنتم ممن لا يهتمون بإفساد بداية اللعبة على أنفسكم فيمكنكم أن تشاهدوا العروض من هنا و بطبيعة الحال سنبقيكم على إطلاع بكل جديد يحدث.

يذكر أن اللعبة ستصدر يوم 9 أغسطس في أمريكا الشمالية على كل من PlayStation 4 و PC.

عن حمزة أبو عيدة 428 Articles
حمزة جيك منذ سنين و عمل في أكثر من موقع متخصص في ألعاب الفيديو من قبل، محب لعالم ألعاب الفيديو و عاشق كبير للسينما و المسلسلات، معجب جدا بسلسلة ألعاب برنس أوڤ بيرشيا و يرى أن الفيلم ظلمها.